ميوفين استرخاء للعضلات و راحة من الالتهابات

مكونات ميوفين

Myofen هو دواء مرخي للعضلات ومسكن ومضاد للالتهابات يحتوي على المكونات التالية:

ايبوبروفين: يعتبر مسكن للآلام ومضاد للالتهابات.

الكلورازوكسازون: وهو من الأشياء التي تعمل على إرخاء العضلات وتساهم بشكل كبير في إرخاء العضلات وتقليل الانقباض الذي قد تعاني منه ، مما يساهم في تخفيف توتر العضلات والألم الذي يشعر به بعض الأشخاص في تلك الحالة.

دواعي الاستعمال العلاج

يستعمل الدواء لمعالجة جميع الآلام في منطقة الظهر ، وخاصة الجزء السفلي منها.

يعالج الانزلاق الغضروفي ويعالج تمزق الأربطة.

يساعد في القضاء على الإصابات التي تحدث لعضلات وعظام الشخص أيضًا.

كما أنه يساهم في علاج الالتواءات الشديدة في منطقة الرقبة.

يساعد في علاج جميع آلام الأسنان الشديدة والتخلص من التهابات اللثة.

ميوفين للصداع:

يمكن استخدام الدواء للتخفيف من صداع التوتر.

ميوفين
ميوفين

الجرعه وطريقة إستخدامه

يفضل تناول هذا الدواء بناء على نصيحة الطبيب في حالة تحديد الجرعات اللازمة للدواء حيث أن الجرعة المطلوبة منه في الحالات العادية تصل من كبسولة إلى كبسولتين كل ثماني ساعات حسب حالة المريض .

يفضل تناول هذا الدواء عادة بعد الأكل وذلك للتقليل من مخاطر الآثار الجانبية التي قد تؤثر على الجهاز الهضمي للإنسان.

التهاب العضلات
التهاب العضلات

الاثار الجانبيه للعلاج

قد يتسبب هذا الدواء في آثار جانبية تؤثر على صحة المريض. هذه الأعراض هي:

اضطرابات وخلل شديد في الجهاز الهضمي.

مشاكل الكبد والتهاب البنكرياس الشديد.

نزيف حاد في الأمعاء ، بالإضافة إلى التهاب المعدة.

غثيان شديد ورغبة في التقيؤ.

الإسهال أو الإمساك في بعض الحالات.

يصبح البول داكن اللون.

صعوبة شديدة في الهضم.

قد يؤدي تناول الدواء أيضًا إلى بعض المخاطر الشديدة ، وهي:

النوبات القلبية والمشاكل الرئيسية في عضلة القلب.

الجلطة الدماغية ولذلك ينصح بعدم تناول هذا الدواء إلا بعد استشارة الطبيب.

موانع استخدام العلاج

يمنع استعمال الدواء وتناوله أثناء الحمل والرضاعة إلا بعد استشارة طبيب خاص ، لأن هذا الدواء يفرز مع لبن الأم وبالتالي قد يؤدي إلى مخاطر كثيرة على صحة الطفل المرضع ، كما لو تم تناوله أثناء الحمل. وبالتحديد خلال الأشهر الثلاثة ، فإن المرحلة الأولى من الحمل قد تعرض الجنين لعيوب خلقية خطيرة وعيوب خلقية ، وله موانع أخرى مثل:

يمنع تناول هذا الدواء لجميع مرضى الربو.

كما أنه مضاد استطباب لجميع مرضى القلب وضغط الدم.

لا يجوز تناول الدواء في حالة تناول المشروبات الكحولية أو أي أدوية للجهاز العصبي.

يمنع استخدامه للمرضى الذين يعانون من قرحة المعدة والأمعاء.

ميوفين والرضاعة:

لا ينصح بتناول هذه الأدوية للنساء المرضعات ، خاصة وأن الدواء ينتقل إلى الرضيع عن طريق اللبن.

ميوفين والحمل:

يجب على المرأة أن تتجنب تناول هذا الدواء ، خاصة أثناء الحمل ، إلا إذا كانت الفوائد التي تعود على المرأة والجنين تفوق المخاطر المحتملة.

ميوفين والضغط:

يجب على مرضى ضغط الدم تجنب تناول الأدوية إلا عند الحاجة وتحت إشراف الطبيب المعالج.

ميوفين والنوم:

نظرا لكون الكلورازوكسازون هو العنصر النشط في الدواء ، فهو يعتبر مرخيا للعضلات التي قد تسبب النوم ، وخاصة لكبار السن.

 

اضرار العلاج

هناك العديد من الأضرار أو الآثار الجانبية للدواء ، من أهمها ما يلي:

استفراغ و غثيان.

ألم في المعدة.

التعرض للإمساك أو الإسهال.

انتفاخ في البطن.

عسر الهضم.

قرحة المعدة.

التهابات البنكرياس.

التعرض لالتهابات الكبد وهو من الحالات النادرة.

إذا تعرضت لهذه المخاطر ، فمن الأفضل التوقف عن تناول الدواء على الفور.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.